منتدى تانكي أونلاين العرب TANKI.ONLINE.ARAB.II
بسم الله الرحمن الرحيم

هذا المنتدى خاص بتانكي أونلاين
سارع بالتسجيل والإنضمام إلينا للإستفادة من خدمات المنتدى
مطلوب طاقم إداري وإشرافي للموقع سارع بتقديم طلبك بمراسلة الإدارة للإنضمام لفريق الإشراف

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
صاحب المنتدى

إسمك باللعبة : MeTrIKSS78
رتبتك باللعبة :
قوانين المنتدى :
المهنة :
البلد البلد :
الجنسذكر
المشاركات : 905
نقاط التفاعل : 36616
الإعجابات : 22
تاريخ التسجيل : 03/11/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://tanki-online.forumclan.com

جول فيرن كاتب يصعد القمر بالخيال العلمي

في الثلاثاء فبراير 08, 2011 9:16 am
عد القمر بالخيال العلميجول فيرنمحيط – هاني ضوَّه
في مدينة يحتضنها المحيط الاطلسي شمال فرنسا تدعى مدينة نانت، ولد جول فيرن رائد أدب الخيال العلمي في 8 فبراير 1828م، في عائلة برجوازية كان والده بيير فيرن - أصله من بروفنس - مالك سٌفن, ويعمل في مهنة المحاماه، وكان جول فيرن هو الإبن الأكبر في عائلة مكونة من خمسة أطفال, تشمل أخوه بول، وثلاث شقيقات: آنا، ماتيلدا، ماري.
في طفولته كثيرا ما كان يجلس علي رصيف ميناء "اللور" متأملاً المسافرين ويتمني أن يصبح واحدا منهم ، فقد كان مولعاً بالبحر وسفنه وبحارته .. يحب الجغرافية مولعاً بها يقضي نهاره في القوارب الشراعية يتتبع أخبار الرحالة والمكتشفين. يصعد على متن السفن يكتشفها ويمسك بمقودها، ويحلم بروية العالم اجمعه.
من وقتها بدأ اهتمامه يزيد بقراءة كتب الرحلات ويتخيل نفسه بطلاً يجوب العالم شرقاً وغرباً ، ظل حلم ترك مدينته الصغيرة والعيش بشكل دائم في باريس يراوده ليحقق آماله في أن يكون كاتباً مشهوراً.
في 1839م عندما بلغ الحادية عشرة من عمره, قرر جول أن يقوم برحلة بحرية فتسلل إلى إحدى مخازن السفن ولكن أحد البحارة عثرعليه واتصل بأبوه ليتسلمه ، واعترف له جول أنه ذهب ليحضر عقد مرجاني لقريبته كارولين التي كان يحبها، وعندئذ وبخه والده بشدة فوعده أن لا يكون هناك مزيد من الرحلات إلا في الأحلام.
أكمل تعليمه الثانوي ودرس البلاغة والفلسفة في مدرسة في نانت في مسقط رأسه قبل التوجه إلى باريس أواخر 1848 ليتابع دراسته الحقوق بناءاً على رغبه والده، لكن الصخب الثقافي لعاصمة الأنوار جذبته إلى المسرح بادىء الأمر. هناك أقام صداقة مع الروائي المتوج "الكسندر دوماس" صاحب المسرح التاريخي فرافقه إلى الصالونات الأدبية ذات النفوذ الواسع في إعلاء شأن الكتاب وإسقاطهم.
تخرج خلالها جول فيرن محامياً لكنه بعد أشهر رفض السير على خطا والده، وراح يبحث عن عمل خارج مجالس المحاكم القضائية، فاضطر أن يعمل فى البورصة ليكسب المال، ثم بدأت محاولاته الأولى فى الكتابة بكتابة قصص المغامرين والرحالة وبعثها لصحيفة تصدر فى العاصمة ففوجىء بنشرها فى أول عدد، وفوجىء أيضاً بإقبال الناس عليها وطلب المزيد من الصحيفة.
الدخول لعالم الخيال
استهوت جول فيرن خلال زياراته المتكررة إلى المكتبة الوطنية في باريس الاكتشافات العلمية فدفعه فضوله لسبر عالم المجهول أي المستقبل، وكانت صداقته مع المكتشف الضرير جاك آراجو قد أيقظت في شرايينه حب المغامرة والسفر إلى أقاصي الأرض، وارتبط عند آرجو بصداقة مع عدد من الجغرافيين وعلماء التاريخ والمسافرين الذين أحبوه وأحبهم ثم عثر في تلك الفترة على وظيفة شاغرة كسكرتير للمسرح الغنائي في العاصمة الفرنسية.. لينشر عشرات القصص القصيرة في مجلة "متحف العائلة" إلى جانب رواية تاريخية عنوانها: "مارتان باز" تابع كتاباته المسرحية ليعرض أوبريت عنوانها: "كولان مايار" التي حظيت بإعجاب النقاد واستمرت أربعين يوماً, دون انقطاع وهو رقم قياسي آنذاك.
خلال أوقات فراغه أشبع جول فيرن حبه للمعرفة والعلوم. فدرس الجغرافيا والرياضيات والفيزياء بشكل عصامي، لكنه ظل يطمح لكتابة الرواية العلمية كما كان يدعوها يومئذ؛ ثم بعد ذلك تزوج عام 1857 وانخرط في العمل كصراف ليسد احتياجات أسرته كان يستيقظ الساعة الخامسة صباحاً فيكتب عدة صفحات حتى العاشرة قبل أن ينصرف إلى سوق البورصة فيما بعد.‏
نجاح كبير
وفى عام 1863 أصدر كتابه الأول "خمسة أسابيع فى منطاد" ونفذت نسخ الكتاب خلال أيام قصيرة وكان هذا كافياً للفت الأنظار إلى جول فيرن، وهذا دفع صاحب دار "هيتزيل" للنشر إلي توقيع عقد مدته عشرون عاماً يلزم جول فيرن بكتابة عملين سنوياً تطبعهما الدار المسؤولة عن عمليات النشر والتوزيع ، على أن يمنح عشرة آلاف فرنك لكل عمل مطبوع؛ ثم أعاد هيتزيل تجديد العقد خمس مرات متتالية قدم خلالها صاحب دار النشر المذكورة للأديب فيرن تسهيلات وامتيازات إضافية إثر الإقبال المتزايد للقراء على شراء روايات الخيال العلمي التي يكتبها جول فيرن، وسرعان ما أثمر النجاح عن تدفق عروض الطبع والترجمة على جول من كل حدب وصوب، لتحقق أعماله شهرة واسعة، وقد ترجمت إلى لغاتها كافة من الروسية إلى الألمانية والانجليزية والإيطالية والإسبانية وصولاً إلى البرتغالية والدنماركية والتشيكية واليونانية حتى التركية.
وتوالت كتابات جول فيرن فكتب فى عام 1862 روايتة الثانية "من الأرض إلى القمر" وتحدث عن صعود الإنسان للقمر، وكيف هبط عليه قبل أن يحدث هذا بمائة سنة، والغريب أنه حدد الموقع الذى سينطلق الإنسان منه إلى القمر، وهو قريب جداً من المكان الذى تنطلق منه الصواريخ إلي القمر الآن.
كما إنتهي فى عام 1864 من روايته "رحلة إلى مركز الأرض"، وقد انتجت هذه الرواية فيلماً من بطولة جيمس ماسون وكيرك دوجلاس ولاقى الفيلم نجاحاً كبيراً.
وفى عام 1870 كتب فيرن روايته "عشرون ألف فرسخ تحت الماء" والتي تروى رحلة الغواصة "ناوتيلوس" إلى القطب الشمالى، وقد تم القيام برحلة مماثلة عام 1958 وسمى القائمون فى الغواصة نفس الاسم التى كانت به غواصة جول فيرن وتحولت الرواية لفيلم سينمائى أخر.
باريس في القرن الواحد والعشرين
تعتبر تجربة جول فيرن أكثر إثارة بالنسبة للعصر الذي نعيش فيه، والذي يتميز بما أصبح يسمى بثورة المعلومات ، ففي سنة 1863، بدأ كاتب روايات علم الخيال جول فيرن في بداية مسيرته الأدبية يتأمل شوارع باريس وبناياتها وأنشطتها المتعددة ، اتصل بالناشر الذي يتعامل معه وهو جول هيزيل، وعرض عليه روايه كتبها تحمل اسم رواية "باريس في القرن الواحد والعشرين" فقرأ الناشر هيزيل الرواية، ثم كتب على حاشيتها "غير صالحة للنشر لأن لا أحد سيصدق تنبؤاتك".
أخذ جول فيرن الرواية وركنها في خزنته الحديدية ونسى أمرها بعد أن أقنعه الناشر هيزيل بأنها حقا ستضر بمسيرته الأدبية التي هي في بدايتها، واستمر جول فيرن يؤلف المغامرات العجيبة وأطلق العنان لمخيلته الخصبة لتصور الأسفار القمرية والاستكشافات في أعماق البحار والتنقل في البلدان البعيدة لاستكشاف تراثها وعاداتها وتقاليدها، وهو الصنف الذي برع جول فيرن في كتابته.
بعد وفاته بقليل، سمع المختصون بأدب جول فيرن بهذه الرواية المرفوضة والمنسية، فقاموا بتفتيش كل ممتلكاته واتصلوا بكل معارفه ودور النشر التي كان يتعامل معها، وذلك نظرا لأهمية إيرادات حقوق التأليف التي تركها فيرن ورائه، لكن بعد البحث المضني اعتقدوا في الأخير أنه ربما تم تدميرها أثناء الحرب العالمية الثانية، ونسيت القضية.
إلا أنه في عام 1989، عرض جان ابن حفيد فيرن المنزل العائلي في مدينة طولون جنوب فرنسا للبيع، وعندما كان ينقل أغراضه الشخصية من المنزل، لم يكن يدري ما سيفعله بالخزنة الثقيلة التي لم يهتم بها أحد منذ سنوات لأن الكل يظن أنها فارغة وعديمة النفع، كما أنها كانت مقفلة ولا أثر لمفتاحها. ومع ذلك استدعى جان فيرن أحد حرفيي صناعة الأقفال لفتح الخزينة، فوجد بداخلها بعض المراسلات القديمة ومسودة الرواية المفقودة "باريس في القرن الواحد والعشرين" وعليها حاشية الناشر هيزيل الرافضة على هامش المخطوطة.
بعد أن تيقن الخبراء من صحة أصالتها، فقامت دار النشر هاشيت وسيرش ميدي بإصدار الكتاب تحت عنوانه الأصلي: "باريس في القرن الواحد والعشرين"، ولعل أول مفاجأة نجدها في هذه الرواية الجديدة هي أن جول فيرن حاول في سنة 1863، وهو تاريخ كتابة الرواية، تخيل باريس وما ستكون عليه في سنة 2080، وقد تمكن الكاتب نسبياً من إعطاء صورة تقريبية لما عرفته فرنسا في الستينات من هذا القرن.
تشوق القراء لأعماله
ومن أشهر روايات جول فيرن أيضاً روايته "حول العالم في ثمانين يوماً" والتي نشرها مسلسلة أولاً في صحيفة "لو تون" أو "الزمان" الباريسية في العام 1873, قبل أن تنشر على الفور في كتاب, نشره وصديقه هتزل, الذي كان وقّع قبل ذلك بعشر سنوات عقداً ينص على نشر كل ما يكتبه فيرن خلال السنوات العشرين التالية.
لكن القراء الذين كانوا, خلال تلك السنوات, يتلقفون ما يكتبه جول فيرن, لم ينتظروا صدور الكتاب حتى يقبلوا على قراءة الرواية, إذ منذ الحلقة الأولى, ارتفعت مبيعات الصحيفة في شكل مذهل, وصارت حكاية المغامرات التي ترويها, ومراحل الرحلة الكونية, شغل الناس الشاغل, فيما راح الصحافيون يبرقون الى صحفهم في شكل يومي بأخبار حلقات الرواية واستقبال الناس لها، ويقيناً ان هذا كله أمن لجول فيرن ثراء, حيث يمكن القول ان الارباح التي حققها بفضل "حول العالم في ثمانين يوماً" تكاد توازي ما كان حققه في عشرات من الروايات التي كان نشرها قبلها.
ومن أبرز أعمال فيرن "ميشال ستروغوف" و"20 ألف فرسخ تحت الماء" و"رحلات استثنائية" و"قصر في الكارابات"، ولقد كان شعاره يوماً: "إن كل ما يمكن الانسان تخيله, سيكون أُناس آخرون قادرين على تحقيقه".
وقبل وفاة جول فيرن في 24 مارس عام 1905 انتابه شعور بأن حياته ضاعت هباء دون أن يدرك أحد وجود كاتب يدعي جول فيرن: "أعلم أنني سأموت مجهولاً ولن يذكرني أحد. فأنا بالنسبة للأدب الفرنسي شخص غير موجود رغم كل ما قدمته". ولكن حدث العكس تماماً فاليوم رواياته تحقق مكاسب خيالية بالملايين وليس هناك من أحد لا يعرف اسم جول فيرن.
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى